Hebron University Journal - مجلة جامعة الخليل للبحوث- المجلد 16, العدد 2, 2021 - علة الاغتفار في الثواني في الجملة العربية
الرقم الدولي: 2074-4781
DOI: https://doi.org/10.60138/162202111
N°: 0
سنة النشر: 2021
رابط التحميل : رابط  التحميل علة الاغتفار في الثواني في الجملة العربية

ملخص البحث

تهدف هذه الدراسة، وَفق عنوانها، إلى بيان دور علّة الاغتفار في ثواني التركيب، في كلام العرب النثريّ، والشعريّ، من خلال بحث العلاقة بين هذه الثواني والأوائل الّتي قبلها، في نظام الجملة في العربية، من حيث صحّةُ التركيب، ومعناه، وتسعى إلى بيان أثر هذا الدور في بناء النظريّة النحويّة. وهذه العلّة في مفهومها العامّ قائمة على مبدأ التوسّع، وإجازة التركيب، والمسامحة في نظمه، وإن جاء مخالفًا للقواعد، والأصول الّتي بُنيت على الكثير المستعمل من كلام العرب.

ولمّا كان النصّ المنظوم، في عرف النحاة، مراتبَ: أوائل، وثواني، وكان محلُّ مخالفة القاعدة في الثاني، المرتبط حكمًا بالأوّل، وأن الإشارات إلى ظواهر هذه المخالفة وافرة مشتّتة في مظانّ النحو، عمدنا إلى لَمّ هذا الشتيت، وفرزه، وبيان آراء النحاة في وجه هذه المخالفة، فتحصّل من ذلك جمعٌ، دلّ على حضور هذه العلّة النحويّة، وأنّ لها أثرًا غير منكور في تقعيد اللّغة، وبناء أحكامها، ودلّ، أيضًا، على أنّ هذه العلّة لم تكن مقبولة عند النحاة جميعًا، وعنونّاها بـ" علّة الاغتفار في الثواني في الجملة العربيّة"، وانبنت هذه العلّة من مسائل، كثيرها من باب التوابع، وقليلها من غيره.

جميع الحقوق محفوظة © 2022جامعة الخليل

Search