جامعة الخليل - جامعة الخليل تحصد المركز الثاني في مسابقة البرمجة الدولية ACM على مستوى الجامعات الفلسطينية

جامعة الخليل تحصد المركز الثاني في مسابقة البرمجة الدولية ACM على مستوى الجامعات الفلسطينية

حصدت كلية تكنولوجيا المعلومات المركز الثاني في المسابقة الدولية للبرمجة على مستوى الجامعات الفلسطينية (ACM-PCPC 2021) وذلك ضمن فعاليات مسابقة البرمجة العالمية في دولة فلسطين لطلبة الجامعات والذي عقدت في جامعة فلسطين الأهلية في مدينة بيت لحم. وشارك في المسابقة حوالي 65 فريق من مختلف الجامعات الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة على مدى أكثر من خمس ساعات متواصلة سادها روح التنافس والمثابرة وتم متابعة مجريات المسابقة من قبل متخصصين عالميين وبرعاية شركة IBM العالمية.

وقد تكون الفريق الفائز من كلية تكنولوجيا المعلومات في جامعة الخليل من الطلبة (ردينة المحتسب، محمد الشعراوي، ومحمد الشريف) وبقيادة المدرب المتميز الاستاذ أمجد الحسيني, حيث استطاع الفريق الفائز والمسمى  (Code Knight) من حل (5) مسائل برمجية من أصل 12 مسألة برمجية بوقت قياسي. ونتيجة لهذا الفوز فقد تأهل الفريق الفائز للمشاركة في المسابقة الدولية للبرمجة على مستوى الجامعات العربية (ACM-ACPC 2021) والتي ستقام في شهر نوفمبر القادم في جمهورية مصر العربية أو في لبنان حسب ما تحدده اللجنة المنظمة للمسابقة .

تهدف هذه المسابقة لتنمية قدرات الطلبة البرمجية، وتعريف الحقل التعليمي بقدرات ومهارات الطلبة واهتماماتهم البرمجية والاستفادة من ذلك على أرض الواقع، وتنمية قدرات الطلبة في كيفية إدارة الفرق البرمجية والتفكير والتخطيط لحل المشكلات بشكل جماعي وفتح آفاق عالمية أمامهم. وتعتبر هذه المشاركة مؤشراً مهماً على مستوى الاحتراف البرمجي للجامعات المشاركة، نظراً لعراقة المسابقة وأهميتها، كونها أكبر وأقدم مسابقة برمجية في العالم حيث تأسست عام 1970 وتقام سنوياً تحت اشراف جمعية الحوسبة الآلية ACM. بالإضافة إلى أهميتها في إعداد خطة قادرة على الوصول بالطلبة الى التميز المطلوب والذي تطمح إليه جامعة الخليل.

تجسيداً لرؤية سعادة الدكتور نبيل الجعبري رئيس مجلس الأمناء وراعي المسيرة التعليمية، فإن كلية تكنولوجيا المعلومات ممثلة بعميدها الدكتور مهند الجعبري ورئيس قسم الحاسوب الدكتور خليل المصري تؤكد على دعمها المطلق لمثل هذه النشاطات العلمية المُميّزة لما لها من آثار ايجابية على شخصية الطلبة أثناء دراستهم وبعد تخرجهم من الكلية. مشيراً إلى أنّ هذه المشاركة تساهم بفتح آفاق وفرص عمل حقيقية للمشاركين بشكل خاص والخريجين بشكل عام على جميع المستويات المحلية والإقليمية والدولية. وسوف تستمر الكلية في تحقيق رسالتها ورؤيتها في ريادة قطاع تكنولوجيا المعلومات في فلسطين من خلال المشاركة وتنظيم مثل هذه النشاطات المهمة.

جميع الحقوق محفوظة © 2018 جامعة الخليل

Search