جامعتا الخليل والقدس خرّجتا الفوج الثاني من المعلمين في "مشروع تحسين إعداد وتأهيل المعلمين

احتفلت جامعتا الخليل وجامعة القدس المفتوحة يوم الاثنين الموافق 15/4/ 2019  بتخريج الفوج الثاني من المعلمين في "مشروع تحسين إعداد وتأهيل المعلمين(1-4) الذي نفذته كليتا التربية في الجامعتين، والذي يجري تحت إشراف وزارة التربية والتعليم ممثلة بالمعهد الوطني للتدريب التربوي، وبتمويل من البنك الدولي.

وذلك باحتفال أقيم بفرع جامعة القدس المفتوحة في الخليل. حضر حفل التخريج نائب رئيس جامعة القدس المفتوحة للشؤون الأكاديمية أ. د. سمير النجدي، ونائب رئيس جامعة الخليل للشؤون الأكاديمية د. نبيل حساسنة، ومنسق المشاريع في كلية التربية في جامعة الخليل أ. د. نبيل الجندي، ومدير الدائرة الفنية في المعهد الوطني للتدريب التربوي أ. مروان باكير، وعميد كلية العلوم التربوية في "القدس المفتوحة" أ. د. مجدي زامل، ومديرو جامعة القدس المفتوحة في: الخليل، ودورا، ويطا، والمدربون الذين أشرفوا على تدريب الفوج، وعدد من ممثلي المؤسسات في محافظة الخليل.

من جانبه بارك د. نبيل الحساسنة للمتدربين، وشكرهم على التزامهم وحرصهم على الاستفادة من هذا البرنامج، ونقل لهم تحيات السيد الدكتور نبيل الجعبري رئيس مجلس الأمناء في جامعة الخليل، وقال إن جامعة الخليل يسعدها أن تحتضن هذا النفر من المعلمين والمعلمات، علماً بأن الجامعة افتتحت أول دورة لتدريبهم في عام 2012م، وقدم شكره للبنك الدولي ولوزارة التربية والتعليم العالي ولجامعة القدس المفتوحة والمركز الوطني للتدريب على جهودهم في إنجاح هذا المشروع، مشيراً إلى أن هذا المشروع جسر العلاقة التربوية المتكاملة بين وزارة التربية والتعليم والجامعات والمعلمين، من خلال بناء شراكة حقيقية تمكن كليات التربية في الجامعات الشريكة من أخذ دورها الحقيقي على صعيد إعداد وتأهيل المعلمين من خلال تحسين مهارات معلمي المرحلة الأساسية الأولى.

ويذكر أن هذا المشروع تقوم جامعة الخليل بالإشراف عليه وتنفذه بالشراكة مع جامعة القدس المفتوحة وقد تم تخريج 148 معلم ومعلمة في هذا البرنامج المشترك.

Search