وحدة الخريجين تنظم جلسة معلومات ارشادية حول الدراسات العليا و الحياة في جمهورية فرنسا

وحدة الخريجين تنظم جلسة معلومات ارشادية حول الدراسات العليا و الحياة في جمهورية فرنسا

نظمت وحدة الخريجين في جامعة الخليل وبالتعاون مع القنصلية الفرنسية في القدس جلسة معلومات ارشادية حول الدراسات العليا والحياة في دولة فرنسا. افتتح الجلسة الدكتور نبيل الحساسنة/ نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية، حيث رحب بالضيوف الممثلين للقنصلية الفرنسية وبالطلبة والخريجين الحاضرين، حيث حث د. حساسنة على أهمية بحث سبل االتعاون مع أقسام التعاون الجامعي في القنصليات وعلى حث الطلبة والخريجين على الاستثمار في الدراسات العليا. كما شارك في الورشة السيدة الدكتورة رغد الدويك/ عميد كلية الاداب التي رحبت بالحضور و حثت الطلبة و الخريجين بدورها على أهمية الفرص المقدمة في مجال الدراسات العليا في فرنسا. أدارت الجلسة كل من أ. سميحة سياج/ منسقة وحدة الخريجين والانسة اليز مارنيه/  مديرة المشاريع في قسم التعاون الجامعي والبحوث.
 
قدمت الانسة مارنيه جلسة معلوماتية مدتها 45 دقيقة وأُعطي المجال للاستفسارات و النقاش لمدة 30 دقيقة أُخرى لنخبة من خريجي جامعة الخليل وخاصُة خريجي وطلبة تخصص اللغة الانجليزية - فرعي لغة فرنسية. تخلل اللقاء حديث مطول عن منح الدراسات العليا الممولة من الحكومة الفرنسية وطبيعة التخصصات المقبولة وغير المقبولة. كما تطرقت الورشة للحديث عن حياة الطالب في فرنسا وفرص التمويل والعمل والتدريب المتاحة.
 
قام الخريجين والطلبة الحاضرين بتبادل معلومات التواصل والتوجه بالاستفسارات لممثلة القنصلية الفرنسية لتحقيق أكبر استفادة ممكنة للمعنيين بالدراسة في دولة فرنسا، كما تم تقديم الجلسة باللغة الانجليزية ليستنى للطلبة الحاضرين من غير المتقنين للغة الفرنسية المشاركة.
 
تأتي هذه الفعالية ضمن رؤية وحدة الخريجين في جامعة الخليل الهادفة لتقليل الفجوة بين الخريجين وسوق العمل وزيادة فرص خريجي جامعة الخليل في الحصول على فرص عمل في السوق الفلسطيني والعالمي. حيث تعمل وحدة الخريجين في جامعة الخليل كحلقة وصل بين  الخريجين وسوق العمل من خلال توفير الخدمات ودعم الخريجين بكافة السبل المتاحة لتوفير أفضل فرص العمل وتحقيق الاندماج مع مؤسسات المجتمع المدني والقطاعين العام والخاص.  
 
 

 

Search