نشر عميد كلية الحقوق والعلوم السياسية وأستاذ القانون الدولي المشارك في جامعة الخليل، الدكتور معتز قفيشة، بحثا محكما بعنوان "من له الحق بأن يصبح مواطنا فلسطينيا؟ تحليل في ضوء القانون الدولي"، في "الكتاب السنوي للقانون الإسلامي وقانون الشرق الأوسط"، وهو مجلة محكمة تنشر في مدينة لاهاي من خلال الناشر العالمي بريل، تموز/ يوليو 2017 (الصفحات 112-149)، باللغة الإنجليزية.
 
يستكشف البحث الجذور التاريخية لنشأة الجنسية الفلسطينية وتطورها خلال قرن وأثر ذلك على الوضع الحالي والمستقبلي لتحديد من هم الأشخاص الذين يستحقون أن يصبحوا مواطنين فلسطينيين. بعد مناقشة الوضع الحالي للفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس الشرقية وقطاع غزة والشتات بموجب القوانين المحلية للأماكن التي يقيم فيها فلسطينيون، تم ربط القوانين المحلية لمختلف البلدان بالقانون الدولي. بينت الدراسة أن أفضل طريقة لتعريف من هو الفلسطيني لغايات تحديد الحقوق التي تترتب على المواطنة بشكل واتضح، هو إصدار قانون فلسطيني ينظم الجنسية الفلسطينية ويمكن الأشخاص حاملي هذه الجنسية الحصول على جواز سفر والمشاركة في الحياة السياسية والمطالبة بالحماية الدبلوماسية والمعاملة بالمثل في الدول التي يقيمون فيها لغايات العمل والتملك والتجارة والدخول والإقامة والزواج وغيرها من الحقوق الأساسية.
 
للمزيد حول هذا البحث، يمكن مراجعة الرابط التالي: 
https://goo.gl/QRSqYp